سيارات

المنافسة

هل تستطيع أودي منافسة سيارة لامبورغيني، بورش أو فيراري؟ حتى قبل عشر سنوات، بدا الأمر خيالياً. ومع ذلك، عند إطلاق أول سيارة R8 في عام 2007، ومع وجود مركز خلفي V8 في الغلاف الجوي، ضربت الشركة الألمانية ضربة قوية في السوق من خلال سيارة رياضية عالية الأداء، كما أن التعريفات الجمركية الخاصة بسياراتها كانت قادرة على المنافسة. ولكن تغير الوضع اليوم، فرغم زيادة سعر سيارة Audi R8، إلا أنها أصبحت الآن أكثر فاعلية، إلى درجة أنه تم تغيير فئة هذه السيارة لتصبح ضمن السيارات السوبر.

الشكل الخارجي

ما يلفت النظر في شكل السيارة الخارجي، هو وجود بناشر Diffuser أكبر حجما ومخارج عادم جديدة. وعلى المستوى التقني، قامت الشركة بإدخال تعديلات على نظام التعليق ليصبح أكثر ثباتا. إضافة إلى أن مسافة التوقف قد أصبحت أفضل مما كانت عليه سابقا؛ حيث يمكنها التوقف من سرعة 200 كلم في الساعة إلى الثبات بمسافة 5 أمتار أقل من وضعها السابق، والتوقف من سرعة 100 كلم في الساعة إلى الثبات بمسافة لا تزيد عن 1.5 متر عما كانت في السابق.

المحرك

على مستوى المحرك، يبدو أن أودي أر8 تشترك مع لامبورغيني من حيث المحرك ذو العشر اسطوانات V8. وقد طرحت أودي نسختين من هذه السيارة؛ واحدة تسير بقدرة 620 حصانا وأخرى بقدرة 570 حصانا.
ومن خلال تعديل نظام التوزيع بشكل كبير، تمكن المهندسون من الحصول على بعض الخيول الإضافية. أي أنه تم توسيع صمامات العادم لتقليل خسائر الاحتكاك. كل هذه التعديلات الصغيرة أدت إلى زيادة في الوزن تتراوح بين 15 و 20 كيلوغرامًا.