رياضة

ضمير مرتاح

خرج لاعب كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن صمته خلال هذا الأسبوع ونفى تهمة الاغتصاب الموجهة إليه ، قائلا إن ضميره مرتاح.

إنكار

وكتب رونالدو في تغريدة على تويتر حول هذا الموضوع: "إنني أنكر بشدة الاتهامات الموجهة إليّ".
وأضاف : "يعتبر الاغتصاب جريمة بغيضة تتعارض مع كل ما أؤمن به. وهناك أشخاص يحاولون استغلال اسمي وشهرتي ، وأنا أرفض الخوض في مثل هذه الإشاعات التي يغذيها المشهد الإعلامي، ويبدو أن الإعلام يعطي فرصة لأشخاص يسعون للترويج لأنفسهم على حسابي".
واختتم قائلا "أتمتع بوعي كبير سيسمح لي بانتظار النتائج النهائية لأي تحقيقات".

إتهام

وقد نشرت مجلة "دير شبيغل" الألمانية اتهامات لامرأة أمريكية من نيفادا ادعت فيها أن نجم يوفنتوس الفائز بجائزة الكرة الذهبية لمدة 5 سنوات، قد اغتصبها في أحد فنادق لاس فيجاس عام 2009.
وتزعم الوثائق التي رفعتها الدعوى المدنية أيضا أن رونالدو استأجر فريقا من "المصلحين" لإجبار المرأة البالغة من العمر 34 عاما على قبول تسوية نقدية ليمر الأمر بسلام.

تعويضات

في المجموع ، هناك 11 دعوى قضائية قد رفعت ضد رونالدو بما في ذلك التآمر، التشهير، التهرب الضريبي وهو مطالبا بتعويضات لا تقل عن 200000 دولار (174000 €).

أخبار مزيفة ووهمية

في فيديو مباشر على شبكة انستغرام يوم الجمعة الماضي ، عبر مهاجم اليوفنتوس والبرتغال عن رفضه القاطع هذه الادعاءات قائلا أنها "أخبار مزيفة ووهمية".
وأضاف "أنت تريد أن تروج لنفسك عن طريق اسمي. وهو أمر طبيعي. إنهم يرغبون في أن يكونوا مشهورين على حساب اسمي. وأعتبر أن ما يحصل هو ضريبة عملي وشهرتي. و أنا رجل سعيد وكل شيء على ما يرام."