سياحة

تقارير رسمية

في الآونة الأخيرة، كشفت آخر التقارير الرسمية أن أيسلندا هي أكثر البلدان أمانا في العالم للسنة الـ 11 على التوالي.

بحث

تبحث شركة أسترالية في مجموعة متنوعة من البيانات لتحديد أكثر البلدان أمانًا وأخطرها من بين 163 دولة مستقلة كل عام. إليك كيف جاءت أيسلندا مرة أخرى على رأس قائمة الدول الأكثر آمانا.

العوامل

تشمل العوامل التي أُخذت بعين الاعتبار في هذه البيانات؛ معدلات الجريمة، الهجمات الإرهابية، معدلات القتل، تبادل الأسلحة، معدلات الفساد والوظيفة الحكومية.

رمز السلام

هناك عدة أسباب تجعل أيسلندا رمزا للسلام. إنها الدولة الصغيرة التي يبلغ تعداد سكانها 000 340 نسمة والتي لا يتجاوز فيها معدل الجريمة 1.8 جريمة قتل فقط على كل 000 100 شخص في السنة.
علاوة على أن أيسلندا ليس لديها جيش. حيث يتم رصد سماءها من خلال تناوب القوات المسلحة المستضيفين كل عام. وهذا بشكل عام، يجعل فرص الحرب منخفضة للغاية. كما أن الشرطة الأيسلندية غير مسلحة وقد بدأت للتو في حمل بنادق في مركباتها.

معدل الجريمة

من جانب آخر، معدل الجريمة العنيفة في أيسلندا منخفض مقارنة بالبلدان الأخرى، فهو على أساس نصيب الفرد، مما يعني أن الأفراد أكثر عرضة بنسبة ثلاثة أضعاف للجرائم في الولايات المتحدة مقارنة بأيسلندا. وهناك عامل آخر قد لا يخطر إلى البعض أنه يلعب دورا كبيرا في السلامة وهو عدم وجود نظام طبقي، مما يخلق شعورا أكبر بالمساواة والارتباط بين السكان.

معاملة الأطفال

عند زيارتك لأيسلندا، البلد الأكثر أمانا في العالم، سيلفت انتباهك طريقة معاملة الأطفال اللطيفة والعديد من الأماكن المخصصة للأطفال في إطار اهتمام الدولة بحقوق الطفل.

المرتبة الأولى

وفي حين جاءت أيسلندا في المرتبة الأولى بواقع 1.096 نقطة، فإن نيوزيلندا والنمسا قد احتلتا المرتبة الثانية والثالثة بـ 1.192 نقطة و1.274 نقطة على التوالي.