افلام

عائلة فنية

الممثلة الجميلة داكوتا جونسون هي ابنة الممثلان دون جونسون وميلاني غريفيث.

الفيلم الأول

قدمت داكوتا أول فيلم لها "Crazy in Alabama" في عام 1999 جنبا إلى جنب مع والدتها . وكان هذا الفيلم آنذاك من إخراج زوج أمها " أنطونيو بانديراس".

غياب وعودة

ولم تعد من ذلك الوقت إلى السينما إلا في عام 2010 من خلال فيلم " الشبكة الاجتماعية" لدفيد فينشر والذي يجسد حياة مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج.

الإنطلاقه

وفي عام 2015، أصبحت الممثلة الأمريكية معروفة، من خلال دورها "أناستازيا ستيل" في فيلم من إخراج سام تايلور جونسون “Fifty Shades of Grey” الذي مثل نقلة هامة في مسيرتها كممثلة، وحظي هذا الفيلم بشهرة عالمية واعتراف دولي لتصل إيراداته إلى حوالي 571.1 مليون دولار، بالرغم من أنه لم يلفت الانتباه في عرضه الأول عام 2015 في برلين.

إستمرار النجاح

واستغلت داكوتا هذا النجاح لتعيد تمثيل الدور في أجزاء الفيلم اللاحقة “Fifty Shades Darker” و “Fifty Shades Freed”
وذلك إلى جانب الممثل جيمي دورنان ، الذي يلعب دور الملياردير كريستيان جراي.

المزيد من النجاح

من الأعمال المعروفة أيضا لداكوتا، الفيلم الأمريكي الدرامي " Black Mass" الذي تميزت فيه إلى جانب ممثلين عالميين على غرار جوني ديب، كيفن بيكون وبنديكت كومبرباتش وغيرهم. عُرض هذا الفيلم لأول مرة في مهرجان البندقية السينمائي الدولي في دورته 42 في الرابع من أيلول/ سبتمبر 2015.

29 عاماً

احتفلت داكوتا جونسون يوم الخميس الماضي الموافق الرابع من أكتوبر بعيد ميلادها "الـ 29".